مال و أعمالسياحة وسفركورونا

قطاع الطيران الأمريكي يبدأ اليوم بتسريح عشرات آلاف الموظفين

أعلنت شركة الخطوط الجوية الأمريكية “أمريكان إيرلاينز” وشركة “يونايتد إيرلاينز” بأنهما ستباشران بتسريح عشرات الآلاف من موظفيهما اليوم بسبب عدم توصل الكونغرس الأمريكي إلى اتفاق بشأن تقديم مساعدات جديدة لقطاع الطيران الذي تضرر بشدة من تداعيات جائحة فيروس كورونا “كوفيد-19”.

وقالت “أمريكان إيرلاينز” في بيان لها إنها ستقوم بتسريح 19 ألف عامل بشكل مؤقت في حالة بطالة تقنية، إلا أنها ستكون على استعداد لإلغاء الإجازات فيما لو تم التوصل إلى اتفاق على حزمة دعم اقتصادي جديدة.

وكان لدى الشركة أكثر من 140 ألف موظف قبل أزمة فيروس كورونا، ومن المتوقع أن يكون الرقم دون 100 ألف في أكتوبر الجاري، بما يشمل الإجازات الطوعية وغير الطوعية.

كما أعلنت “يونايتد إيرلاينز” أنها ستباشر بمنح إجازات لنحو 12 ألف موظف على الأقل.

غير أن الشركتين تركتا الباب مفتوحا أمام إمكانية العودة عن هذا القرار، بقولهما إنهما ستلغيان عمليات التسريح إذا ما توصل الديموقراطيون والجمهوريون في الكونغرس “خلال الأيام المقبلة” إلى اتفاق على تقديم مساعدات للقطاع.

وكانت الشركتان قد تعهدتا في الربيع بعدم تسريح أي موظف لغاية 30 سبتمبر، وذلك مقابل حصولها على إعانات مالية بلغ مجموعها 25 مليار دولار، وعلى الرغم من أن المفاوضات بين الديموقراطيين والجمهوريين في الكونغرس بشأن خطة جديدة لدعم الاقتصاد استؤنفت الأربعاء إلا أنها لم تثمر اتفاقا بعد.

وكانت وزارة الخزانة أعلنت الثلاثاء أنها توصلت إلى اتفاق مع سبع شركات طيران في البلاد، بينها “أمريكان” و”يونايتد”، لإقراضها مبلغا إجماليا قدره 25 مليار دولار، لكن هذه القروض لن تساهم في تغطية رواتب الموظفين بل ستخصص لمساعدة الشركات على تغطية نفقاتها الجارية، وبالتالي فإن عملية تسريح الموظفين ستتواصل.

وتعمل شركات الطيران على تشغيل نحو نصف جداول رحلاتها لعام 2019، وتعاني من انخفاض وصلت نسبته 68 بالمائة من عدد الركاب.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: