سياحة وسفر

طائرة ركاب جديدة أسرع من الصوت

كشفت شركة طيران أمريكية عن طائرة ركاب جديدة من الحجم الصغير، تسير بسعة تفوق سرعة الصوت، من المتوقع أن تدخل العمل في العام المقبل. وأعلنت شركة “Boom Supersonic” الأمريكية بشكل رسمي عن إطلاق طائرتها الأسرع من الصوت، “XB-1″، والتي تحمل اسم “Baby Boom” أيضا. بحسب موقع “thedrive”، تخطط الشركة لبدء رحلات جوية للركاب في الطائرة من بداية العام المقبل، في مشروع يعتبر جزءا صغيرا من مشروع تصميم طائرة ركاب كبيرة أسرع من الصوت تتسع لحوالي 55 راكبا تحمل اسم “Luxury”. وقامت شركة الطيران الأمريكية التي يقع مقرها في مدينة دنفر بولاية كولورادو بطرح طائرة “XB-1″، بعرض الطائرة بشكل رسمي بعد نجاح الاختبارات، حيث حملت الرمز “N990XB”، في حدث تم بثه من خلال الفيديو بسبب جائحة فيروس كورونا المستجد. وكانت الشركة قد أعلنت في وقت سابق، عن بدء تطوير هذه الطائرة في عام 2016، وبدء العمل على تصنيعها بعد ثمانية أشهر فقط من الإعلان عن مخططاتها.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: