أخبار قطرعربى ودولى

وزير الصحة السوداني يثمن دعم دولة قطر لبلاده

ثمن سعادة الدكتور أسامة أحمد عبدالرحيم وزير الصحة السوداني المكلف، الدعم الذي تقدمه دولة قطر لبلاده في مختلف المجالات، مؤكدا أن “دولة قطر ما زالت تمد يدها لأهل السودان منذ سنوات طويلة”.

جاء ذلك بمناسبة افتتاح قطر الخيرية واحدا من أكبر المراكز لغسيل الكلى بالسودان، والذي ينتظر أن يسهم في إنهاء معاناة قطاع كبير من مرضى الكلى خاصة من الفئات الضعيفة في المجتمع وذوي الدخل المحدود من الولايات المجاورة.

وقال سعادة وزير الصحة السوداني، بهذه المناسبة، “إن (30 بالمئة) من برنامج علاج الكلى في السودان قائم على الدعم القطري من ناحية المعدات وتأهيل المباني والكوادر، وهذا يوضح أن الأخوة في قطر قريبون من معاناة أخوتهم في السودان”.

من جهتها، أوضحت سعادة الدكتورة هبة محمد علي وزير المالية المكلف “أن قطر الخيرية التي أنشأت المركز، هي مؤسسة سباقة لفعل الخيرات، وبيننا تاريخ من التعاون، وأتمنى أن يستمر هذا التعاون وتوسيع نطاقه ليشمل كل مسارات الخدمات التنموية”.

بدوره أكد سعادة السيد عبد الرحمن بن علي الكبيسي سفير دولة قطر لدى السودان، أن يد دولة قطر ممدودة بالخير دائما للشعب السوداني الشقيق.. مشيرا إلى التفاعل القطري الكبير الذي حدث في حملة “سالمة يا سودان”.

ويضم المركز (مركز حسين عبد الرضا إسماعيل أشكناني)، الذي يعد من أكبر مراكز غسيل الكلى في السودان، والمقام بمستشفى /بشائر/ بمنطقة (مايو) جنوبي العاصمة الخرطوم (30) ماكينة غسيل كلى بالإضافة إلى (30) سريرا وعنبرين منفصلين فضلا عن مرافق مساندة أخرى، ومكتب إداري بتكلفة تقدر بـ 3.8 مليون ريال.

ولفت الدكتور محمد السابق مدير المركز القومي للكلى بالسودان، أن مراكز غسيل الكلى بالبلاد تواجه ضغطا كبيرا، وأصبحت غير قادرة على استيعاب الأعداد الكبيرة من المنتظرين للعلاج لقلة هذه المراكز وعدم توفر الأجهزة الكافية.

إلى ذلك، أوضح مدير مكتب قطر الخيرية بالسودان حسين كرماش، أن قطر الخيرية شيدت المئات من المراكز الصحية ولديها تدخلات صحية في كل ولايات السودان.
وذكر أن هنالك (11) مركزا صحيا جديدا تنفذه قطر الخيرية بولايات السودان المختلفة في هذه الفترة، منها (8) مراكز صحية بولايات دارفور.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: