عربى ودولى

الإفراج عن رعايا أمريكيين في اليمن بوساطة عمانية

أعلنت سلطنة عمان، اليوم، أن الجهات المختصة في السلطنة قامت بنقل مواطنين أمريكيين كانا محتجزين في اليمن إلى مسقط تمهيدا لعودتهم إلى الولايات المتحدة.

وذكرت وكالة الأنباء العمانية أنه امتثالا لأوامر السلطان هيثم بن طارق سلطان عمان لتلبية التماس الإدارة الأمريكية لمساعدتهم في تسوية وضع بعض رعاياها في اليمن، وبعد استجابة من قبل الجهات المعنية في صنعاء، فقد قامت الجهات المختصة في السلطنة بنقل المواطنين الأمريكيين من صنعاء إلى مسقط على متن رحلتين تابعتين لسلاح الجو السلطاني العماني تمهيدا لعودتهم إلى بلادهم.

من جانبه، أعلن البيت الأبيض إطلاق سراح المواطنين الأمريكيين “ساندرا لولي” و “مايكل غيدادا” اللذين كانا محتجزين في اليمن، فيما تسلمت واشنطن جثمان شخص ثالث من اليمن أيضا.
بدورها، قالت صحيفة /وول ستريت جورنال/ الأمريكية، إن ساندرا كانت تعمل في مجال المساعدات الإنسانية حين جرى احتجازها قبل نحو ثلاث سنوات، أما غيدادا وهو رجل أعمال، فقد جرى احتجازه منذ نحو عام.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: