عربى ودولى

استقالة رئيس قيرغيزستان بعد موجة من الاحتجاجات

أعلن الرئيس القرغيزي، سورونباي جينبيكوف، اليوم استقالته من منصبه، وأكد أنه لن يقبل أن يكون في تاريخ بلاده كرئيس سفك الدماء وأطلق النار على مواطنيه.

وقال الرئيس القرغيزي في كلمة استقالته ،أوردتها وكالة الأنباء القرغيزية : “أنا لا أتمسك بالسلطة. لا أريد أن أبقى في تاريخ قرغيزيا كرئيس سفك الدماء وأطلق النار على مواطنيه. لذلك قررت أن استقيل”.
وحث جينبيكوف في كلمته، المعارضة إلى سحب أنصارها من العاصمة، وإعادة الحياة الآمنة لسكان بيشكيك.. مضيفا انه “لا توجد سلطة تساوي وحدة شعبنا وتوافقه الاجتماعي” .. معربا عن امله ان يسود السلام في البلاد.

وأعرب عن أسفه من استمرار العنف، والمطالبة باستقالته، مشيرا إلى أن الوضع الحالي بات قريبا من اندلاع صراع من شقين، بين المحتجين وأجهزة إنفاذ القانون، الذين قد يستخدمون القوة لحماية مقرات الدولة.

وبعد الانتخابات البرلمانية في قرغيزستان التي أجريت في 4 أكتوبر ، نظمت بعض الأحزاب السياسية ، التي خسرت الانتخابات، احتجاجات للمطالبة بإلغاء نتائج الانتخابات.. وتصاعدت الاحتجاجات إلى اشتباكات بين الشرطة والمتظاهرين.. وألغت على إثرها لجنة الانتخابات المركزية نتائج الانتخابات

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: