أخبار قطرمال و أعمال

مسؤولون: اعتماد خطط تنفيذية لبناء شراكات استثمارية

أكد أعضاء لجنة الإحصاء الاستشارية في دولة قطر أهمية الإحصاءات الرسمية ودورها الكبير الذي تؤديه في مجالات العمل المختلفة بالوزارات والمؤسسات ضمن منهجها نحو التنمية الشاملة. وبمناسبة اليوم العالمي للإحصاء تحدث العميد إبراهيم سعد السليطي عضو لجنة الإحصاء الاستشارية ورئيس مكتب التحليل الإحصائي في وزارة الداخلية عن تمكن وزارة الداخلية في دولة قطر منذ عام 2008 من إدارة وتحليل مختلف البيانات والمعلومات الأمنية والجنائية، وفق منظومة إحصائية متطورة، تستند على أحدث البرامج والأنظمة الإحصائية الذكية، القادرة على تحليل البيانات الضخمة بكل دقة وكفاءة عالية، واستشراف المتغيرات الأمنية، والظواهر الاجتماعية، وكذلك تحليل الجرائم وفق التصنيف الدولي للجريمة للأغراض الإحصائية، الصادر عن مكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة.

ومن جانبه حدث السيد علي خالد الخليفي عضو لجنة الإحصاء الاستشارية ومدير إدارة التخطيط والجودة في وزارة التجارة والصناعة أن دولة قطر قد نجحت في مواصلة مسيرتها التنموية الرامية إلى تنويع الاقتصاد الوطني عبر اعتماد خطط تنفيذية ساهمت ببناء شراكات قوية مع القطاع الخاص المحلي والأجنبي بالدولة بما انعكس بشكل إيجابي على نمو وازدهار القطاعات غير النفطية الحيوية ومن أهمها الصناعة، والبناء والعقارات، والخدمات المالية، والصحة والتعليم والرياضة، وتحدثت السيدة مها الرميحي عضو لجنة الإحصاء الاستشارية في دولة قطر ومدير إدارة التخطيط والجودة في وزارة الثقافة والرياضة عن القيمة الكبيرة للإحصاءات الرسمية التي تُصدرها المؤسسات الحكومية والتي تغطي مجالات متعددة، حيث تشكل الأدوات الأساسية لقياس المؤشرات في شتى المجالات، فمن دون الأرقام الإحصائية الفعلية، فإن أغلب القرارات سوف تُتخَذ بناءً على آراء محضة يمكن التشكيك فيها، دون استناد إلى وقائع فعلية يستحيل دحضها، وفي جميع دول العالم توجد مؤسسات حكومية تُعنى بهذه الأرقام، سواء من ناحية جمعها ونشرها أو حتى من ناحية تحليلها واستنباط نتائجها ودلائلها.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: