عربى ودولى

السودان: العمل على تضمين اتفاق سلام جوبا في الوثيقة الدستورية

أكدت وساطة عملية السلام السودانية بمنبر /جوبا/ التفاوضي أن أطراف اتفاق السلام النهائي الذي تم توقيعه بجوبا في 3 أكتوبر الجاري بين الحكومة السودانية وعدد من الحركات المسلحة تعكف حاليا لتضمين اتفاق السلام في “الوثيقة الدستورية” للفترة الانتقالية ليتم الإعلان عن ذلك خلال الفترة القليلة المقبلة لنقل الاتفاق لواقع جديد يدعم تسريع مرحلة التنفيذ لإحلال السلام الشامل.

وقال السيد ضيو مطوك مقرر لجنة آلية الوساطة وزير الاستثمار بدولة جنوب السودان خلال تصريحات له مساء اليوم، لتلفزيون السودان: “إن عملية السلام السودانية تسير بصورة جيدة وتحرز تقدماً ملحوظاً وتحظى باهتمام محلي وإقليمي ودولي مقدر يشجع على الاستمرار في المرحلة الثانية من السلام باستئناف المفاوضات مع الحركة الشعبية /شمال/ جناح عبدالعزيز الحلو، ومواصلة التنسيق والتشاور مع حركة جيش تحرير السودان بقيادة عبدالواحد محمد نور”.

وتوقع مطوك أن يتم تأجيل موعد بدء الورش التمهيدية للتفاوض مع الحركة الشعبية التي كان مقررا لها 21 أكتوبر الجاري إلى وقت لاحق لايتعدى نهاية شهر أكتوبر الجاري، وعزا ذلك لمزيد من التشاور وإحكام التنسيق للوصول إلى أجندة توافقية تساهم في انسيابية التفاوض دون أية تعقيدات.

ولفت إلى أن “الوثيقة الدستورية” للفترة الانتقالية منحت في بنودها أولوية قصوى للسلام باعتباره أساس الاستقرار في البلاد، وقال: “إن إحلال السلام في السودان سيفتح آفاقا رحبة لتحسين الاقتصاد وتعزيز العلاقات الاجتماعية وترميم العلاقات الخارجية، ويحقق مساعي الحكومة الانتقالية لتنفيذ التغيير الحقيقي المنشود بإقامة وطن يسع الجميع وفق منظومة جامعة تحظى بالتراضي المطلوب الذي ينقل لتفاهمات حقيقية على أرض الواقع”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: