غير مصنف

الرئيس التنفيذي للصناعات التحويلية لـ الشرق: استخدام المواد الخام القطرية في إنتاج العبوات الزجاجية

كشف السيد عبد الرحمن الأنصاري الرئيس التنفيذي للشركة القطرية للصناعات التحويلية عن قرب إطلاق مصنع العبوات الزجاجية الذي يجري تنفيذه حاليا، ويجري العمل على استكمال إجراءاته. وأوضح في تصريحات خاصة لـ الشرق بأن إجمالي الاستثمارات في هذا المشروع تبلغ 250 مليون ريال، مشيرا إلى أن القدرة الإنتاجية للمصنع الذي سيسير وفق أحدت التكنولوجيات الإيطالية والألمانية تقدر بمليون عبوة يوميا، بطاقة تبلغ 250 طنا في اليوم قابلة للزيادة إلى 450 طنا سيتمكن خلالها من تغطية جميع الاحتياجات المحلية في هذا الجانب، بما فيها تلك الخاصة بالشركات الكبرى مثل كوكا كولا وبيبسي، بالإضافة إلى كل من بلدنا لإنتاج الألبان والشركات المعروفة في قطاع المياه، مشيرا إلى أنه تم توقيع عقود مع معظم هذه الشركات من أجل الاستفادة من المنتجات التي سيطرحها المصنع مستقبلا واستبدال العبوات البلاستيكية بالعبوات الزجاجية، حيث يتوقع أن يباشر المصنع الانتاج في منتصف عام 2022. وأشار الأنصاري إلى أن المصنع سيعتمد في إدارة عملية إنتاجه على إعادة تدوير عبوات الزجاج المستعملة والمتوفرة بكثرة في الدولة، بما سيلعب دورا كبيرا في حماية بيئتنا، وقد تم التواصل مع عدد من المطاعم والفنادق الكبرى للتنسيق في هذا الشأن.

وأكد الأنصاري على أن مصنع العبوات الزجاجية لا يعد الجديد الوحيد بالنسبة للشركة القطرية للصناعات التحويلية، التي تمكنت مؤخرا من إطلاق شركة قطر للمواد العضوية، والعاملة على إنتاج خمس مواد عضوية من بينها الكالسيوم كلورايد، والصوديوم كلورايد بالإضافة إلى المعقمات، وذلك بطاقة إنتاجية تكفي لسد جميع الطلبات في البلاد، كاشفا عن تصدير هذه المنتجات إلى حوالي 70 دولة في مختلف قارات العالم، مرجعا الفضل في ذلك إلى الإمكانيات اللوجستية الهائلة التي تتوفر عليها قطر، وبالذات تلك المرتبة بالمطارات والموانئ، مما سهل عملية الوصول بهذه البضائع إلى هذه البلدان بالشكل المطلوب، ونوه إلى وجود شركاء وأسواق جديدة لاستقبال صادرات المصنع الجديدة في العراق ولبنان والأردن وأستراليا. وأشار الأنصاري إلى أن المصنع يتم تشييده في منطقة الصناعات الصغيرة والمتوسطة ويستفيد من الميزة الاقتصادية لقطر، وهي وفرة الغاز الطبيعي لتشغيل مصنع بمواصفات عالمية بفضل الخبرة الايطالية والتكنلوجيا الألمانية التي يستند إليها.

وعن سيرورة الأشغال في المدينة اللوجستية بين الرئيس التنفيذي للشركة القطرية للصناعات التحويلية، تسلمها النهائي بجميع أقسامها التي تضم سكناً للعمال، زد إلى ذلك منطقة للتبريد ومخازن وورش، حيث يتم الاعتماد عليها حاليا في تغطية حاجيات الشركة بالدرجة الأولى، مع تأجير باقي المرافق إلى مجموعة من الشركات الباحثة عن الاستفادة من الخدمات المقدمة من طرف هذه المدينة اللوجستية المتطورة والمشيدة وفق أحدث المعايير العالمية، ما سيسهم في تعزيز السوق المحلي وتقوية اقتصادنا الوطني.

وفيما يخص مشروع كورنيش بارك تاورز المعلن عنه في معرض سيتي سكيب 2019، والذي من المنتظر أن يضم مكاتب وشقق سكنية وفندقية ومنطقة تجارية، بقيمة استثمارية تصل إلى 1.3 مليار، شدد الأنصاري بأن المشروع لم يتأثر بالأزمة التي سببها انتشار فيروس كورونا المستجد، حيث حافظ على سيرورة إنجازه السريعة، متوقعا تسلمه بداية سنة 2022 مما سيلعب دون أي أدنى شك دورا بارزا في إنجاح احتضان قطر لكأس العالم في نسخته الثانية والعشرين.

وبعيدا عن العمل العقاري للشركة بين الأنصاري مواصلة الشركة القطرية للصناعات التحويلية في عملية تطوير مصنع الشاي الخاص بها، حيث تم مؤخرا الخروج من هذه الدائرة وتعزيزها بمجموعة من المنتجات الأخرى غير المتعلقة بالشاي، لافتا إلى عدم تفكير الشركة في الوقت الحالي بطرح المزيد من الإستثمارات الغذائية، بالنظر إلى النمو الهائل الذي يشهده هذا القطاع في البلاد وتمكن المصانع المحلية من لعب دورها كاملا في تمويل السوق المحلي، والمساهمة في تحقيق الاكتفاء الذاتي للدولة والتقليل من نسب الاستيراد.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: