غير مصنف

مجلس الأمن يدعو أرمينيا وأذربيجان إلى احترام “الهدنة الإنسانية”

20 أكتوبر 2020 الساعة 11:02
Facebook Twitter Whatsapp Telegram
الحرب بين أرمينيا وأذربيجان
نيويورك – قنا

دعا مجلس الأمن الدولي خلال اجتماع مغلق عقد الليلة الماضية، كلا من أرمينيا وأذربيجان إلى احترام الهدنة الإنسانية الجديدة التي اتفقتا عليها في إقليم /ناغورني قره باغ/، والتي خلّف القتال فيها بين الطرفين مئات القتلى.

وخلال الاجتماع الذي عُقد بطلب من فرنسا وروسيا والولايات المتحدة، كرر أعضاء المجلس الخمسة عشر، النداء الذي وجهه الأمين العام للأمم المتحدة السيد أنطونيو غوتيريش للطرفين باحترام “الهدنة الإنسانية”، التي كان يفترض أن تدخل حيز التنفيذ الأحد الماضي .

وقال دبلوماسي في الأمم المتّحدة إن “الجميع تشاطروا وجهة النظر نفسها، الوضع سيئ، وعلى الجانبين التراجع والاستجابة لنداءات الأمين العام بوقف إطلاق النار”.

ووفقاً لدبلوماسيين فإن روسيا التي تتولى حالياً الرئاسة الدورية لمجلس الأمن تعمل على إصدار بيان يدعو إلى الالتزام بوقف إطلاق النار. كما يدعو البيان، الذي يتوقع أن يتفق أعضاء المجلس عليه هذا الأسبوع، أيضاً أرمينيا وأذربيجان لاستئناف المفاوضات التي ترعاها مجموعة مينسك.

وترأس روسيا وفرنسا والولايات المتحدة مجموعة مينسك التي أنشأتها منظمة الأمن والتعاون في 1992، لإيجاد حل لهذا النزاع الإقليمي.

وأسفر استئناف القتال منذ ثلاثة أسابيع عن مقتل أكثر من 800 شخص وفق أرقام رسمية ينشرها الطرفان .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: