عربى ودولى

رئيس وزراء أستراليا: نتائج التحقيق حول تعامل قواتنا الخاصة في أفغانستان مزعجة ومثيرة للقلق

وصف سكوت موريسون، رئيس الوزراء الأسترالي، اليوم، النتائج التي توصل إليها تحقيق أجرته كانبرا على مدى سنوات، مفاده أن القوات الخاصة الأسترالية قتلت 39 من السجناء العزل والمدنيين في أفغانستان، بـ”المزعجة والمثيرة للقلق”.

وأضاف موريسون: “لكننا في أستراليا سنتعامل مع الأمر.. سنتعامل معه بموجب قانوننا وبموجب نظامنا القضائي”.

وكان موريسون قد أعلن في وقت سابق، تعيين مدعٍ عام خاص بهذه القضية، في خطوة قانونية من شأنها أن تحبط أي تحرك من جانب المحكمة الجنائية الدولية.

وأقرت أستراليا أمس الأول /الخميس/، بوجود أدلة موثوق بها على أن جنودا من القوات الخاصة الأسترالية “قتلوا بشكل غير قانوني” ما لا يقل عن 39 أفغانيا من المدنيين وغير المحاربين بين عامي 2005 و2016، استنادا إلى تحقيق أجرته كانبرا على مدى سنوات.

وقدم الجنرال أنغوس كامبل قائد الجيش الأسترالي، اعتذاره عن أي مخالفات ارتكبها الجنود الأستراليون، مشيرا إلى أنه أوصى بمحاكمة هؤلاء الجنود بتهم ارتكاب جرائم حرب.

كما أوصى التقرير بإحالة 19 من الجنود الحاليين والسابقين للقضاء.

يذكر أنه في أعقاب هجمات 11 سبتمبر 2001، نشرت أستراليا قواتها في أفغانستان إلى جانب قوات الولايات المتحدة وحلف شمال الأطلسي (الناتو).

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: