كورونا

وزير الصحة البريطاني يجهش بالبكاء على الهواء بسبب لقاح فايزر

لم يتمالك وزير الصحة البريطاني مات هانكوك، دموعه وهو يتحدث بفرح عن انطلاق حملة التطعيم ضد كورونا في بلاده.
وظهر هانكوك وهو يمسح دموع الفرح خلال حديثه عن التطعيم على قناة تلفزيون “إم بي سي” الثالثة بعدما رأى المسنة البالغة من العمر 90 عاماً، مارجريت كينان، والمسن ويليام شكسبير البالغ 81 عاماً، أول شخصين ببلاده يحصلان على لقاح فيروس كورونا في العالم.

وكانت بدأت المملكة المتحدة بدأت أمس طرح لقاح فيروس كورونا الذي طورته شركتا “فايزر” و”بيونتيك”، لتصبح بذلك أول دولة غربية تبدأ في تطعيم عموم سكانها، فيما وُصف بأنه نقطة تحول حاسمة في المعركة لدحر فيروس كورونا. وفقا لرويترز.

من جهته قال الوزير هانكوك خلال المقابلة معلقاً على حملة التلقيح: “لقد كانت 2020 سنة صعبة على الكثير من الناس وهناك ويليام شكسبير الذي وضع اللقاح بكل بساطة ليثبت للجميع أنه يمكننا أن نواصل حياتنا” في إشارة منه إلى الأديب البريطاني ويليام شكسبير البالغ من العمر 81 سنة والذي قال بعد تلقيه اللقاح، الثلاثاء، إنه سيحدث فرقاً كبيراً لحياة الناس من الآن فصاعداً.

وأضاف هانكوك قائلاً: “لا يزال أمامنا بضعة أشهر…. لا يزال لدي هذا القلق لأننا لا يمكننا محو الوباء الآن… يتعين علينا توفير اللقاح لملايين الأشخاص، ولذلك علينا الاستمرار في الالتزام بالقواعد… لكن هناك الكثير من العمل المنجز في هذا الأمر لدرجة أنني حقاً أشعر بأني فخور جداً بكوني بريطانياً”.

وأصبحت بريطانيا الدولة الأوروبية الأكثر تضرراً من فيروس كورونا، بعدما سجلت أكثر من 61000 وفاة، لكن رئيس الوزراء بوريس جونسون يأمل في تغيير المسار من خلال طرح لقاح فايزر/بيونتيك قبل الولايات المتحدة أو الاتحاد الأوروبي.

وقد طلبت بريطانيا 40 مليون جرعة، وهو ما يكفي لتطعيم 20 مليون نسمة في الدولة التي يبلغ عدد سكانها 67 مليون نسمة، ومن المتوقع توافر نحو 800 ألف جرعة خلال الأسبوع الأول.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق