كورونا

روسيا تصبح خامس أكثر الدول تضررا في أوروبا بكورونا

احتلت روسيا، الأربعاء، المرتبة الخامسة بين الدول الأكثر تضررا في أوروبا من فيروس كورونا المستجد بعد تسجيل أكثر من 10 آلاف إصابة جديدة لليوم الرابع على التوالي.

وأشارت الأرقام الرسمية إلى تسجيل 10 آلاف و559 حالة جديدة خلال الـ24 ساعة الماضية، ليبلغ العدد الإجمالي 165 ألفا و929 إصابة، وبذلك تتقدم روسيا على ألمانيا لتصبح خامس أكثر الدول تضررا في أوروبا والسادسة في العالم، وفقا لتعداد وكالة فرانس برس.

ولكن معدل الوفيات (1537 حالة وفاة) يبقى منخفضا مقارنة بإيطاليا أو إسبانيا أو فرنسا أو بريطانيا العظمى أو الولايات المتحدة.

وتعزو السلطات ذلك إلى سلسلة من الإجراءات المبكرة لمكافحة الوباء مثل إغلاق الحدود وإجراء أكثر من أربعة ملايين اختبار وتهيئة المستشفيات وخاصة في موسكو، بؤرة الوباء في البلاد.

إلا أن بعض الأصوات المنتقدة تشكك في دقة هذه الأرقام.

وفي حين تم فرض تدابير الاحتواء في البلاد لأكثر من شهر، من المقرر أن يعقد الرئيس فلاديمير بوتين اجتماعا بالفيديو الأربعاء يخصص لرفع القيود تدريجيا في بعض المناطق الروسية اعتبارا من 12 أيار/مايو.

وحذرت السلطات من أن العزل الذي تم تطبيقه في نهاية آذار/مارس والذي من المفترض أن ينتهي في 11 أيار/مايو قد يتم تمديده أو حتى تشديده في مناطق أخرى، بحسب وضع الوباء.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق