غير مصنف

الذهب يتخلى عن مكاسبه المبكرة وسط شهية للمخاطرة بفضل لقاح محتمل

 

تخلى الذهب عن مكاسبه المبكرة، الثلاثاء، ليجري تداوله دون تغير يذكر دون ذروة سبع سنوات ونصف، التي سجلها في الجلسة السابقة، مع تحسن الشهية للمخاطرة بفضل بيانات مبكرة واعدة للقاح محتمل لمرض كوفيد-19.

وبحلول الساعة 0650 بتوقيت جرينتش، كان السعر الفوري للذهب مستقرا عند 1731.50 دولار للأوقية (الأونصة)، بعد ارتفاعه 0.5% في وقت سابق من اليوم بفعل تجدد توترات التجارة الأمريكية الصينية وإجراءات التحفيز العالمية. ونزلت عقود الذهب الأمريكية الآجلة 0.1% إلى 1733.30 دولار.

وقال ستيفن إينس، كبير استراتيجيي السوق لدى أكسي كورب للخدمات المالية، إنه رغم أنباء لقاح فيروس كورونا المحتمل والتي أوقدت النار في مراجل سوق الأسهم، فإن الذهب سيظل يلقى إقبالا عاليا نسبيا نظرا لإنفاق مجلس الاحتياطي الاتحادي الأمريكي “الضخم للغاية”.

وارتفع البلاديوم 0.7% إلى 2026.88 دولار للأوقية، بعد أن قفز أكثر من 9% خلال معاملات أمس الاثنين.

ونزل البلاتين 0.4% مسجلا 814.67 دولار، وانخفضت الفضة 0.7% إلى 17.05 دولار للأوقية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق