مال و أعمالكورونا

حكومة هونج كونج تقود حزمة إنقاذ لكاثاي باسيفيك بـ5 مليارات دولار

ستقود هونج كونج إنقاذا بقيمة خمسة مليارات دولار لشركة طيران كاثاي باسيفيك التي تتضرر، شأنها شأن شركات الطيران الأخرى، من ركود عالمي في حركة السفر بسبب جائحة فيروس كورونا.

يأتي التدخل الحكومي لإعادة الرسملة بعد الضربة المزدوجة من الاضطرابات السياسية في هونج كونج وتفشي فيروس كورونا، وهو ما قالت كاثاي إنه يكبدها خسائر في السيولة بنحو ثلاثة مليارات دولار هونج كونج (387 مليار دولار) شهريا.

أوقفت كاثاي تحليق أغلب طائراتها، إذ تسير فقط رحلات شحن ورحلات ركاب قليلة لوجهات مهمة من بينها بكين ولوس أنجليس وسيدني وطوكيو.

وبموجب الخطة، سيجري إصدار سندات ممتازة بقيمة 19.5 مليار دولار هونج كونج لحكومة هونج كونج وحق شراء سندات بقيمة 1.95 مليار دولار هونج كونج، مما يعطيها حصة 6%.

وستقدم أيضا قرضا تجسيريا بقيمة 7.8 مليار دولار هونج كونج وسيكون لها حق تعيين مراقبين اثنين في اجتماعات مجلس الإدارة ليس لهاما حق التصويت.

وتشمل الصفقة إصدار حقوق بقيمة 11.7 مليار دولار هونج كونج للمساهمين الحاليين في مقدمتهم سواير باسيفيك وإير تشاينا، وهم ما من المنتظر الإعلان عنه.

وقالت كاثاي إن سواير التي تملك 45% وإير تشانيا التي تملك 30 % والخطوط الجوية القطرية التي تملك 10% تعتزم المشاركة في إصدار الحقوق. وستنخفض حيازات الشركات إلى 42% و38% و9.4% بسبب حصة الحكومة.

وقالت كاثاي أن انخفاضا في إيرادات نقل الركاب إلى 1% فقط من مستوياتها في العام السابق يعني ان الشركة تفقد سيولة بمعدل بين 2.5 وثلاثة مليارات دولار هونج كونج شهريا منذ فبراير/ شباط.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: