عربى ودولى

رئيس وكالة الفضاء الروسية يشكو من التهكم الأمريكي

قال رئيس وكالة الفضاء الروسية ديمتري روجوزين إن على الأمريكيين إظهار مزيد من الاحترام لبرنامج الفضاء الروسي بعد الاعتماد عليه لتسع سنوات كاملة عندما كان السبيل الوحيد لإرسال رواد فضاء أمريكيين للمحطة الفضائية الدولية.

وأرسلت الولايات المتحدة رواد فضاء من على أرض أمريكية للمرة الأولى منذ 2011 الشهر الماضي على متن صاروخ صنعته سبيس إكس المملوكة لإيلون ماسك. وفي السنوات بين 2011 وذلك اليوم، اعتمد الأمريكيون على مركبة سويوز الروسية لإرسال روادهم لمحطة الفضاء الدولية.

وأبدى روجوزين في مقال في عدد هذا الأسبوع من النسخة الروسية من مجلة فوربس أسفه على أن الأمريكيين لا ينظرون لبرنامج الفضاء الروسي بذات الجدية التي ينظرون بها لبرنامجهم.

وقال “عندما تمكن شركاؤنا أخيرا من إجراء اختبار ناجح على مركبتهم الفضائية لم يكن لديهم سوى النكات والتهكم الموجه لنا” مضيفا أن بدلا من السخرية كان على قطاع الفضاء الأمريكي توجيه الشكر لروسيا.

وكتب قائلا “بلادنا كانت الأولى في إرسال إنسان إلى الفضاء… ما زلنا في الصدارة حتى اليوم”.

وعانت وكالة الفضاء الروسية في السنوات الماضية من سلسلة من الانتكاسات وفضائح الفساد.

وانتقدت الوكالة رد فعل الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عقب إطلاق صاروخ سبيس إكس ووصفته بأنه “هيستيري” إذ قال ترامب إن الولايات المتحدة استعادت مكانتها كقائدة للعالم في مجال الفضاء

وأضاف أن رواد الفضاء الأمريكيين سيهبطون قريبا على سطح كوكب المريخ وإن واشنطن ستمتلك قريبا “أعظم أسلحة يمكن تخيلها في تاريخ البشرية”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: