عربى ودولى

ماكرون يتعهد بالتصدي للعنصرية ويرفض إزالة التماثيل

تعهد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، الأحد، بالوقوف بحزم ضد العنصرية وقال إن على فرنسا أن تعيد النظر في علاقاتها مع إفريقيا.

لكنه برغم ذلك أصر على رفض إزالة تماثيل الشخصيات المثيرة للجدل خلال الحقبة الاستعمارية، كما حدث في بعض البلدان الأخرى في أعقاب وفاة جورج فلويد في الولايات المتحدة وما تلاها من احتجاجات عالمية ضد الظلم العنصري.

واعترف ماكرون، في خطوة غير معهودة لرئيس فرنسي، بأن “عنوان واسم ولون بشرة الشخص” قد تقلل فرص نجاحه في المجتمع الفرنسي.

وتعهد ماكرون، عقب الاحتجاجات العديدة التي شهدتها فرنسا في الأسابيع الأخيرة، “بعدم التساهل في مواجهة العنصرية ومعاداة السامية والتمييز”.

وسط دعوات لإزالة تماثيل مرتبطة بتجارة الرقيق في فرنسا أو أخطاء استعمارية، حذر ماكرون من مخاطر محاولة إعادة كتابة التاريخ، قائلا “لن تزيل الجمهورية أي أثر أو أي اسم من تاريخها … ولن تزيل أي تمثال.”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: