كورونا

بكين وبعض مناطق الصين الأخرى تفرض قيودا على التنقلات مع زيادة حالات كورونا

حظرت العاصمة الصينية بكين على من تزيد لديهم احتمالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد الخروج من المدينة وأوقفت بعض خدمات النقل اليوم الثلاثاء لوقف انتشار موجة جديدة من المرض لمدن وأقاليم أخرى.

كما طلبت شنغهاي، المركز المالي للصين، من بعض القادمين من بكين البقاء في حجر صحي لمدة أسبوعين إذ سجلت العاصمة 27 حالة إصابة أخرى بكوفيد-19 ليرتفع عدد المصابين في أحدث تفشي في العاصمة إلى 106 حالات منذ يوم الخميس.

ويجعل ذلك تلك الحالات أخطر انتشار جديد للمرض في الصين منذ فبراير/ شباط مما عزز المخاوف من ظهور موجة ثانية من الفيروس الذي ظهر في البداية في مدينة ووهان وسط الصين أواخر العام الماضي وأصاب حتى الآن ما يفوق على ثمانية ملايين حول العالم.

وقال شو خه جيان المتحدث باسم بلدية بكين في مؤتمر صحفي اليوم الثلاثاء “ستتخذ بكين أكثر الإجراءات حسما وصرامة لاحتواء التفشي”.

وترتبط أغلب حالات الإصابة الجديدة بسوق شينفادي الضخمة للجملة في جنوب غرب العاصمة حيث يتم التعامل مع آلاف الأطنان من الخضر والفاكهة واللحوم يوميا.

وذكرت وسائل إعلام رسمية اليوم الثلاثاء نقلا عن مسؤولين محليين أن كل المجموعات التي تعتبر معرضة لخطر الإصابة، مثل المخالطين المقربين من حالات مؤكدة، لن يسمح لها بمغادرة المدينة.

وبسبب القلق من خطر العدوى، فرضت الكثير من الأقاليم على القادمين إليها من بكين الخضوع لحجر صحي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: