كورونا

بكين تسجل إصابات جديدة بكورونا وتتخذ إجراءات مشددة

وقف آلاف السكان، الخميس، في كافة أنحاء بكين في طوابير للخضوع لفحص لكشف الإصابة بفيروس كورونا المستجد في محاولة العاصمة الصينية لوقف إعادة تفشي الوباء مع تدابير عزل وعمليات تعقيم على نطاق واسع.

وسجلت بكين 21 إصابة اليوم الخميس، بانخفاض عن 31 حالة في اليوم السابق. بينما أعلن مسؤولون تسجيل 28 حالة جديدة في جميع أنحاء البلاد.
من بين الحالات خارج بكين، هناك 4 حالات لصينيين قدموا من خارج البلاد، وتم الإبلاغ عن ثلاث حالات في مدينة تيانجين وإقليم خبي، وكلاهما على حدود بيجين.
لم ترد أنباء عن وقوع وفيات جديدة، ما جعل العدد الإجمالي للوفيات متوقفا عند 4634.
وكانت الحياة عادت إلى طبيعتها في بكين بعد شهرين لم تسجل خلالهما أي إصابة. لكن ظهور بؤرة جديدة للوباء قبل أيام أعاد إحياء اليقظة.

وتحركت بكين هذا الأسبوع لتعليق الدراسة، وتقييد السياحة والسفر داخل وخارج المدينة لوقف أي انتشار آخر للعدوى، في أحدث تفش ربطته السلطات بسوق الجملة الذي يوفر السلع الغذائية للمدينة.

ويعتقد أن البؤرة الجديدة هي سوق شينفادي لبيع الفاكهة والخضار بالجملة في بكين.

ومنذ أيام تجري السلطات فحوصات على نطاق واسع على آلاف السكان وتقوم بتعقيم المطاعم.

ووضع حوالى 30 مجمعا سكنيا قيد الحجر الصحي في بكين وأقفلت جميع المدارس في بكين حتى اشعار آخر.

والخميس كان عشرات الأشخاص ينتظرون الخميس دورهم للخضوع للفحص أمام استاد العمال شرق المدينة كما أفاد مراسل فرانس برس.

والعديد منهم موظفون في مطاعم أو متاجر قريبة.

ودعت بلدية بكين السكان إلى تفادي التنقل “غير الضروري” خارج بكين وخفضت بشكل كبير الرحلات الجوية.

وأعلن المسؤول البلدي بان شوهونج الخميس مطمئنا “علينا وقف قنوات العدوى وليس إغلاق” المدينة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: