صحةعربى ودولى

المحكمة العليا الأمريكية تؤيد حكما يحد من تمويل منظمات مكافحة الإيدز بالخارج

قضت المحكمة الأمريكية العليا اليوم الاثنين بأن قانونا صدر عام 2003 لا ينتهك حقوق حرية التعبير المنصوص عليها في الدستور بمطالبته الوحدات التابعة لمنظمات غير ربحية تعمل في أمريكا وتطلب تمويلا اتحاديا لمكافحة مرض نقص المناعة المكتسب (إيدز) باتخاذ موقف معارض للبغي والاتجار بالبشر لأغراض جنسية.

ويمثل الحكم الذي أصدره القاضي المحافظ بريت كافانو انتصارا لإدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في استئنافها لحكم أصدرته محكمة أقل درجة لصالح منظمات مكافحة الإيدز. وصوت خمسة قضاة محافظين مثلوا الأغلبية لصالح الحكم ورفضه ثلاثة قضاة ليبراليين ولم تشارك القاضية الليبرالية إلين كاجان.

وكانت المنظمات قد طعنت في الحكم السابق باعتباره ينتهك التعديل الأول للدستور الأمريكي.

وكانت المحكمة العليا قد حكمت في 2013 بأن القانون ينتهك حرية التعبير فيما يخص المنظمات العاملة في الولايات المتحدة لكنها في ذلك الوقت لم تحدد ما إذا كان ذلك ينطبق على الوحدات التابعة لها العاملة في الخارج.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: