عربى ودولى

البولنديون يدلون بأصواتهم في انتخابات الرئاسة وسط انقسامات

بدأ البولنديون، اليوم الأحد، التصويت في انتخابات رئاسية مجهولة العواقب قد تشكل مستقبل العلاقات مع الاتحاد الأوروبي بعدما شابها التوتر بسبب مخاوف التكتل إزاء حكم القانون في البلاد.

ويخوض الانتخابات الرئيس أندريه دودا وهو حليف لحزب القانون والعدالة القومي الحاكم في مواجهة رئيس بلدية وارسو رافال تراسكوفسكي.

واقتراع اليوم جولة إعادة تأتي بعد جولة أولى غير حاسمة أجريت يوم 28 يونيو حزيران.

وإعادة انتخاب دودا أمر حاسم إذا كان القوميون بحزب القانون والعدالة الحاكم سينفذون أجندتهم المحافظة، بما في ذلك إصلاحات قضائية يقول الاتحاد الأوروبي إنها تقوض استقلال القضاء.

وللرئيس الحق في نقض القوانين وقد تعهد تراسكوفسكي بوقف الإصلاحات التي يقول إنها تقوض الديمقراطية.

ويصور دودا نفسه مدافعا عن القيم الكاثوليكية في بولندا وبرامج الإعانات الاجتماعية السخية التي غيرت حياة الكثيرين لا سيما في المناطق الريفية الأشد فقرا في البلاد.

وقال لأنصاره يوم الجمعة “أعتقد أننا قادرون على بناء بولندا التي نحلم بها، بولندا عادلة، بولندا غنية، بولندا قوية… بولندا قادرة على حماية الضعفاء ولا تخشى الأقوياء”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: