أخبار قطرعربى ودولى

مشعل بن حمد آل ثاني لـ نيوزويك: قطر ملتزمة بالتسوية العادلة للقضية الفلسطينية

قال سعادة الشيخ مشعل بن حمد آل ثاني سفير دولة قطر في واشنطن لمجلة نيوزويك: “لا تزال قطر ملتزمة بالتسوية العادلة للقضية الفلسطينية على أساس مبادرة السلام العربية وحل الدولتين بما يحقق الأمن والاستقرار في المنطقة “. وأضاف سعادته: “تعترف كل من قطر والولايات المتحدة بأن تسوية سلمية بين إسرائيل والفلسطينيين مهمة لاستقرار الشرق الأوسط، ونواصل لعب دور نشط في العمل نحو حل سلمي.”

وقال سعادته في حوار خص به المجلة إن قطر لا تزال “ملتزمة” بمبادرة السلام العربية التي أعلنت قبل 18 عاما وتربط تطبيع العلاقات مع إسرائيل بإنهاء احتلال الأراضي الفلسطينية واكد أن قطر لا تزال ملتزمة بالتسوية العادلة للقضية الفلسطينية على أساس مبادرة السلام العربية، وحل الدولتين بما يحقق الأمن والاستقرار في المنطقة “.
وأضاف “تدرك كل من قطر والولايات المتحدة بأن التسوية السلمية بين إسرائيل والفلسطينيين مهمة لاستقرار منطقة الشرق الأوسط، ونحن ماضون في لعب دور نشط لمحاولة الوصول إلى حل سلمي”.

وأردف قائلا “لطالما نادت قطر باستخدام الوساطة ووقف التصعيد كوسيلة لحل النزاع.. وعلى مدى العقدين الماضيين، سعت الدوحة إلى تحقيق الاستقرار والسلام في المنطقة وخارجها، ليس فقط في غزة ولكن أيضا في لبنان وأفغانستان والسودان”.

وشدد سعادته على الدور “المهم” الذي تواصل قطر القيام به في صنع السلام، خاصة في قطاع غزة المحاصر، قائلا “إن “قطر قدمت لفلسطين وقطاع غزة دعما حيويا لضمان التنمية السلمية والمستقرة للقطاع ومواطنيه من خلال برامج مساعدات متعددة”.

وأوضح سعادته أن الدوحة لطالما جادلت لاستخدام الوساطة لوقف التصعيد كوسيلة لحل النزاع على مدى العقدين الماضيين،حيث سعت قطر إلى تحقيق الاستقرار والسلام في المنطقة وخارجها، ليس فقط في غزة، ولكن أيضًا في لبنان وأفغانستان والسودان. وشدد على أهمية دور الدوحة في صنع السلام الذي تواصل القيام به، خاصة في قطاع غزة المحاصر. وقال إن “قطر قدمت لفلسطين وقطاع غزة دعما حيويا لضمان التنمية المستقرة لغزة ومواطنيها من خلال برامج مساعدات متعددة”.

وقال سعادة الشيخ مشعل بن حمد آل ثاني إن دولة قطر ممتنة للحكومة الأمريكية التي عملت على مدى السنوات الثلاث الماضية لمحاولة إنهاء الحصار غير المشروع لقطر.

وأضاف: “نقدر دعوات الرئيس دونالد ترامب الأخيرة لإنهاء الحصار الجوي على قطر.” مبينا ” يدرك حلفاؤنا الأمريكيون أن هذا الحصار يأتي بنتائج عكسية ويؤدي فقط إلى مزيد من عدم الاستقرار في المنطقة.” وأضاف سعادته: “الحصار ليس غير مبرر فحسب، لكنه كان غير فعال تماما”. موضحا “في هذه السنوات الثلاث، أقمنا تحالفات جيو سياسية أقوى ونمت علاقاتنا الاقتصادية، خاصة مع الولايات المتحدة.”

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: