عربى ودولى

بعد انتخابه رئيسا لوزراء اليابان.. سوجا يحتفظ بنصف أعضاء الحكومة السابقة

انتخب البرلمان الياباني يوشيهيدي سوجا رئيسا للوزراء اليوم الأربعاء ليصبح أول زعيم جديد للبلاد خلال نحو ثمانية أعوام ويشكل حكومة جديدة احتفظت بنحو نصف الوجوه المألوفة من حكومة سلفه شينزو آبي.

وظل سوجا (71 عاما) لوقت طويل الذراع اليمنى لآبي، وتعهد بمواصلة العديد من برامجه بما في ذلك استراتيجته الاقتصادية والمضي قدما في إصلاحات هيكلية تشمل تقليص القواعد التنظيمية والبيروقراطية.

واستقال آبي، أطول رؤساء وزراء اليابان في المنصب، لاعتلال صحته بعدما قضى نحو ثمانية أعوام في منصبه. وشغل سوجا منصب كبير أمناء مجلس الوزراء في حكومة آبي، وهو منصب محوري حيث كان كبير المتحدثين باسم الحكومة ومسؤولا عن تنسيق السياسات.

ويواجه سوجا، الذي فاز بزعامة الحزب الديمقراطي الحر الحاكم بأغلبية ساحقة يوم الاثنين، مجموعة من التحديات تشمل مكافحة مرض كوفيد-19 والعمل في الوقت نفسه على إنعاش الاقتصاد ومواجهة أزمة مجتمع يشهد ارتفاع معدلات الشيخوخة على نحو سريع.

ومع قلة خبرته الدبلوماسية المباشرة يتعين على سوجا التعامل أيضا مع المواجهة المتصاعدة بين الولايات المتحدة والصين، وبناء علاقات مع الفائز في انتخابات الرئاسة الأمريكية في الثالث من نوفمبر تشرين الثاني، والعمل على الحفاظ على علاقات اليابان مع بكين.

وينتمي نحو نصف أعضاء الحكومة الجديدة لحكومة آبي السابقة. وتضم امرأتين فحسب ومتوسط الأعمار بها 60 عاما.

ومن بين المحتفظين بمناصبهم في الحكومة الجديدة وزير المالية تارو آسو ووزير الخارجية توشيميتسو موتيجي ووزيرة الأوليمبياد سيكو هاشيموتو ووزير البيئة شينجيرو كويزومي وهو الأصغر سنا حيث يبلغ من العمر 39 عاما.

وحصل نوبو كيشي، الشقيق الأصغر لآبي، على حقيبة الدفاع، بينما يتولى وزير الدفاع المنتهية ولايته تارو كونو حقيبة الإصلاح الإداي وهو منصب كان يشغله في السابق.

كما ظل ياسوتوشي نيشيمورا، الذي كلفه آبي بإدارة ملف التعامل مع كوفيد-19، وزيرا للاقتصاد.

وتولى كاتسونوبو كاتو، وزير الصحة السابق والحليف الوثيق لسوجا، منصب كبير أمناء مجلس الوزراء وأعلن التشكيلة الوزارية الجديدة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: