عربى ودولى

مصادر: القوات الهندية والصينية تبادلت إطلاق النار في المنطقة الحدودية

قال مسؤولون هنود اليوم الأربعاء إن القوات الهندية والصينية تبادلت إطلاق النار الأسبوع الماضي على الحدود قبل أيام من اجتماع بين وزيري خارجية البلدين، في خرق آخر لضبط النفس المتبع منذ عقود على الحدود.

ويوجد اتفاق منذ فترة طويلة بين الجانبين على عدم استخدام القوات للأسلحة النارية على خط السيطرة الفعلية، أو الحدود غير الرسمية، وعلى مدى 45 عاما لم تطلق رصاصة واحدة.

لكن منذ أواخر الشهر الماضي حدثت ثلاث وقائع إطلاق نار تحذيري في منطقة غرب الهيمالايا حيث تتواجه القوات، غالبا لا تفصلها سوى مسافة قصيرة، وسط خلاف على الحدود وفقا لما ذكره لرويترز مسؤولون مطلعون على الوضع.

وقال أحد المسؤولين “في كل هذه الوقائع أطلق الرصاص في الهواء وليس على الطرف الآخر”.

وجرت واقعة منها على الضفة الشمالية لبحيرة بانجونج تسو المتنازع عليها أثناء التحضير لاجتماع بين وزير الخارجية الهندي سوبراهمانيام جايشانكار ونظيره الصيني وانغ لي في موسكو يوم الخميس الماضي.

وقال مسؤول آخر إن إطلاق النار الذي لم يعلنه أي من الطرفين كان الأكثر كثافة. وأضاف المسؤول أنه ليس في وضع يسمح له بالإدلاء بمزيد من التفاصيل، لكن صحيفة إنديان إكسبرس قالت إن ما بين 100 و200 رصاصة أطلقت.

وقال الجانبان يوم الاثنين إن القوات أطلقت النار في الهواء على الضفة الجنوبية للبحيرة.

وقال المسؤولون إن الوزيرين اتفقا على تهدئة التوتر، ومنذ ذلك الحين اتسم الوضع بالهدوء. لكن لم يتم أي سحب للقوات على الجانبين حتى الآن.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: